التخطي إلى المحتوى

تفسير ضيق التنفس والأختناق بالمنام ،كثيرا ما يأتي ذلك لنا أثناء نومنا أن نشعر بحالة من الأختناق وضيق النفس لدرجة أن يكون السبب ذلك الشعور في الاستيقاظ من السبات على حـألة وإحساس سيئ وقلب مقبوض ،ومن خلال موضوع اليوم سوف نستدل بصورة مبسطة دلاله الشعور بضيق النفس والأختناق في المنام ألحلم.

تفسير حلم ضيق النفس لابن سيرين

قام مجموعة من العلماء والمفسرون بتفسير الشعور بالأختناق وضيق التنفس بالمنام على أنه دلاله قوية بمرور ذلك الفرد الذي أصابه هذا الشعور والاحساس بحلمه بمروره بحاله نفسية سيئة من الممكن أن تكون بسبب مسألة عينية كالحاجه ونقص في المال أو ندرة في الموارد المتاحة له أو عدم وجود وعثوره على مهنة أو عمل ملائم.

وقد يكون هذا الشعور أيضاً نتيجة لـ تجربة عاطفية فاشلة أو أختيار وقرار غير موفق أدى إلى خسارة ،ويتناسب الشعور والاحساس بالضيق والأختناق مع كمية الإشكالية أو المشاق التي يتجاوز بها ألرؤيـةُ ،والله اعلم.

تفسير حلم ضيق النفس لعلماء النفس

بالنسبة لآراء أغلبية علماء النفس والتحليل السيكولوجي رأوا أن الإحساس بضيق التنفس أو الأختناق في المنام ألحلم يعكس شعور ذلك الفرد بالضيق ومروره بأزمات قوية ومتاعب ومصاعب في مواجهه تحديات الحياة ،والله أعلم.

تفسير حلم ضيق النفس وفقا للمدرسة الجديدة

وقد قام مجموعة من المفسرون والمحللون بالمدرسة الحديثة لتقديم تفسير الأحلام أن هناك العديد من الدلالات والإشارة التي تشير إليها الإحساس بالأختناق وضيق التنفس بالحلم حيث يعني ذلك مرور وعيش الرائى بأفكار سلبية ووسط شجن وحزن عظيم ،وعليه يلزم معلى ألرؤيـةُ أن لا يترك ذاته لذلك الحال وأن يقوم بتغيير حياته للأفضل على نحو سريع ويدخل على ذاته الفرح والبهجة ،والله أعلم.

تفسيرات ودلالات حلم ضيق النفس

يعد إحساس ألرؤيـةُ في المنام بإختناق وضيق بالنفس أو الشعور بقصر نفسه أو عدم قدرته على التقاط أنفاسه يوميء إلى وجود عوائق وصعوبات وموانع تحجب ألرؤيـةُ عن تحقيق حلمه أو التمكن من الاتصال مع الآخرين ،ووفقا لذلك يكون على الرؤيـأ سرعه البحث والكشف عن عوامل وجود تلك الصعوبات والعوائق التي تمنع تواصله مع الآخرين أو تمنعه من تحقيق حلمه.
وقد يتسبب في شعور ألرؤيـةُ بالأختناق والضيق بالمنام هو أنعكاس لعدم معرفة الرائي بقيمه نفسه ونفسه وشعوره بالوحدة والغربة حتى وهو بين أهله.
أما الشعور بجفاف الحلق وصعوبة البلع بالمنام يقصد وجود عوائق ومتاعب يواجهها ألرؤيـةُ على المستوى العاطفي وايضا الإجتماعي ،وعليه يكون ذلك الشعور إنعكاس لحالة التردد والخوف وعدم التمكن من اتخاذ المرسوم والسلبية وهذا بحياتي العملية أو الرومانسية.
وقد يكون شعور الرؤيـأ بالاختناق وضيق التنفس بحلمه برقية إنذار للرائي بالتوخي بالحذر والمحافظة والأطمئنان على سلامته ،والبعد عن الضغوط النفسية وممارسة الرياضة والتفكير بشكل إيجابي ،والله أعلم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *